– La Russie s’empare de l’un des sites les plus stratégiques d’Iran à Deir al-Zour – روسيا تنتزع أهم المواقع الاستراتيجية من إيران في دير الزور


 

Oct 08, 2018

عواصم – «القدس العربي» – وكالات: أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس أنه سيلتقي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للتباحث في مسألة تنسيق التزاماتهما في سوريا، على خلفية التوترات بعد إسقاط الجيش السوري من طريق الخطأ طائرة عسكرية روسية. تزامناً أفادت وسائل إعلام سورية محلية، يوم أمس، بأن حشوداً عسكرية روسية دخلت مواقع استراتيجية في ريف دير الزور الشرقي، بعد تراجع الحرس الثوري الإيراني والميليشيات الشيعية الموالية له إلى مواقع في الخطوط الخلفية من مدينة البوكمال.
وذكرت شبكة «فرات بوست» العاملة في دير الزور، أن إيران سحبت الميليشيات المساندة للنظام السوري كافة من مدينة «الميادين» وبلدة «محكان»، لتتمركز قوات من الجيش الروسي عوضاً عنها في المواقع المذكورة.
المصدر، أشار إلى أن القوات الروسية، دفعت بتعزيزات عسكرية إضافية إلى مدينة الميادين، خلال الساعات الماضية، فيما تمركزت الميليشيات الإيرانية المنسحبة من تلك المناطق، داخل «البوكمال»، الحدث الذي عقبت عليه مصادر مختلفة بأن موسكو قد أحدثت تفاهمات جديدة مع طهران عقب تسليح النظام السوري بأنظمة دفاع جوي متطورة من طراز إس- 300.
وفي هذا الصدد، قال المحلل السياسي والعسكري السوري محمد العطار، إنه «كان من المتوقع أن تقوم روسيا بمثل هذه الخطوات مع حليفها الإيراني، بعد وصول الأنظمة الصاروخية المتطورة إلى الأراضي السورية، وهذا التكتيك الجديد، هو محاولة روسية للملمة الانتشار الإيراني في سوريا، وعدم إعطاء الجيش الإسرائيلي المبررات لتوجيه ضربات جديدة بعد وصول المنظومة الصاروخية الروسية».
كما استبعد العطار خلال حديثه لـ «القدس العربي»، أن تغيب الهجمات الإسرائيلية لمدة زمنية طويلة بعد التطورات التسليحية والمساعي الروسية لضبط إيقاع الإيرانيين في سوريا، معللاً ذلك بأن نتنياهو وبوتين، سيتوصلان لإتفاق جديد أو تطوير التفاهمات السابقة بينهما بما يخص الضربات الإسرائيلية في سوريا، والتي ستتواصل خلال الفترات القادمة.

أما مدينة البوكمال شرق البلاد، فهي تعتبر أحد أبرز المعاقل للحرس الثوري الإيراني والميليشيات التابعة له في سوريا، وذلك بسبب ملاصقتها للحدود العراقية التي ينشط فيها الحشد الشعبي العراقي، وفي هذا الصدد، تحدث الإعلام السوري المعارض، أمس الأحد، عن بدء حركة «النجباء» العراقية بترميم إحدى القباب في قرية السويعية بريف البوكمال، ويطلق عليها اسم «قبة علي»، والتي كان تنظيم الدولة قد أقدم على هدمها بعد سيطرته على المدينة خلال السنوات السابقة، ليقوم الحشد العراقي مؤخراً بإعادة بنائها بعد طرد التنظيم من البوكمال، وسيطرتهم عليها بالتعاون مع قوات النظام السوري.

وكانت قد وصلت باصات عدة على متنها زوار من الجنسية الإيرانية قادمين من العاصمة دمشق إلى ريف دير الزور الشرقي بغية زيارة موقع «عين علي» في مدينة القورية، بالإضافة إلى المواقع العسكرية للميليشيات الطائفية.
وقال نتنياهو في مستهل جلسة مجلس الوزراء إنه تحدث مع بوتين واتفق معه على «اللقاء قريباً بهدف مواصلة التنسيق الأمني المهم» بين جيشي البلدين. وحسب بيان للكرملين، اتصل نتنياهو بالرئيس الروسي لمناسبة عيد ميلاده. وأكد رئيس الوزراء الإسرائيلي خلال هذه المكالمة أنه وعد من جديد بمنع «إيران من ان يكون لها وجود عسكري في سوريا والتصدي لنقل الأسلحة الفتاكة إلى حزب الله في لبنان».
وسيكون اللقاء بين نتنياهو وبوتين الأول منذ إسقاط الدفاعات الجوية السورية من طريق الخطأ طائرة عسكرية روسية، بعد غارة إسرائيلية على سوريا في 17 أيلول/سبتمبر، ما أدى إلى مقتل 15 جندياً روسياً. ومذاك، تحدث الرجلان ثلاث مرات عبر الهاتف. واتهمت موسكو في البداية الطيارين الإسرائيليين بأنهم استخدموا الطائرة الروسية «غطاء» لتفادي الصواريخ السورية، بعد أن شنّوا غارتهم على سوريا، لكن إسرائيل تنفي ذلك. وحسب إسرائيل، فقد أُسقطت الطائرة الروسية بعد أن عادت المقاتلات الإسرائيلية إلى المجال (الجوي) الإسرائيلي.

ومنذ حادثة الطائرة، أعلنت روسيا اجراءات أمنية جديدة تهدف إلى حماية جيشها في سوريا بينها تعزيز الدفاعات الجوية السورية عبر تسليم سوريا صواريخ إس-300 والتشويش على أنظمة اتصالات الطائرات الحربية التي تهاجم أهدافا أرضية في المناطق المحاذية لسوريا في البحر المتوسط. وأثارت هذه التدابير خشية إسرائيل من ان تؤدي إلى الحد من غاراتها على سوريا ضد ما تقول إنها أهداف إيرانية وقوافل نقل أسلحة إلى حزب الله اللبناني.
ومنذ 2015 تنشر روسيا قوات في سوريا دعما لنظام الأسد، على غرار إيران وحزب الله، وهو ما سمح له باستعادة قسم كبير من أراضي البلاد. وقد وضعت إسرائيل وروسيا عام 2015 آلية تنسيق لتجنب حصول مواجهات بين جيشيهما في سوريا.

Advertisements

l’amnistie du régime vise à vider les factions des officiers qui l’influencent -رئيس النظام السوري بشار الأسد يصدر عفو عن المنشقين وغير الملتحقين بالتجنيد- L’ASL :


 

 

Cesar-rapport---torture-en-Syrie-20

Le président syrien Bashar Al-Assad émet une amnistie pour les dissidents et les déserteurs
L’ASL : l’amnistie du régime vise à vider les factions des officiers qui l’influencent

Mohammed Alaa 9 octobre 2018 – Smart – Turquie

Hassoun a déclaré que le régime syrien n’avait pas réussi à attirer des officiers et des soldats dissidents dans ses rangs par le biais de «réconciliation », de sorte qu’il essaye maintenant à travers  une « grâce mensongère ».

Hassoun a souligné l’échec du régime par des décrets similaires lors de la révolution syrienne, soulignant que le déserteur est considéré comme « un signataire de sa condamnation à mort et qu’il poursuivra sur sa route jusqu’à ce que le régime soit renversé”.

Le décret intervient à un moment où les Syriens et les organisations de défense des droits de l’homme exigent le blanchiment des prisons du régime syrien de dizaines de milliers de détenus pour des raisons politiques, alors que la Russie et les Nations Unies ont été invitées à faire pression sur le régime pour les libérer.

Le régime a récemment commencé à transférer aux parents et les services de l’état civil dans certaines provinces: les témoignages des détenus qui ont été tués sous la torture dans ses prisons et les familles ont été autorisées à s’enquérir du sort de leurs enfants disparus de force.

“الحر”: عفو النظام يهدف لإفراغ الفصائل من الضباط المؤثرين عليه

تحرير محمد علاء  9 أكتوبر، 2018  – سمارت – تركيا

اعتبر قائد “حركة تحرير وطن” التابعة للجيش السوري الحر فاتح حسون الثلاثاء، أن العفو الذي أصدره رئيس النظام السوري بشار الأسد عن المنشقين وغير الملتحقين بالتجنيد الإجباري هدفه إفراغ الفصائل العسكرية من الضباط الذين يؤثرون عليه.

وينص المرسوم رقم 18 لعام 2018 على منح عفو عام عن كامل عقوبة “الفرار الداخلي والخارجي” المنصوص عليها بقانون العقوبات العسكرية الصادر بالمرسوم التشريعي رقم 61 لعام 1950 وتعديلاته والمرتكبة قبل تاريخ 9-10-2018، حيث يمهل المتوارين داخليا 4 أشهر لتسليم انفسهم وخارجيا ستة اشهر.

وأضاف “حسون”، الذي يضم فصيله أكثر من مئة ضابط منشق، في تصريح لـ”سمارت”، أن قوات النظام تأمل التأثير على الضباط المنظمين ميدانيا بشكل إيجابي، كما تسعى لإبعاد صفة “الجيش” عن قيادة الفصائل خاصة من تخرج من الكليات الحربية العسكرية وانشق رفضا لـ”الإجرام”، بحسب قوله.

وقال “حسون” إن النظام السوري لم يستطع استقطاب الضباط والعسكريين المنشقين إلى صفوفه عن طريق “المصالحات” لذلك يحاول الآن عن طريق “عفو كاذب”.

وأشار “حسون” لفشل النظام عن طريق المراسيم المماثلة خلال الثورة السورية، لافتا أن من انشق يعتبر “موقعا بيده على حكم إعدامه وسيمضي بالطريق حتى إسقاط النظام”.

ويأتي هذا المرسوم في وقت يطالب السوريون والمنظمات الحقوقية بتبييض سجون النظام السوري من عشرات آلاف المعتقلين لديه لأسباب سياسية، وسط دعوات لروسيا والأمم المتحدة للضغط على النظام للإفراج عنهم.

وبدأ النظام في الآونة الأخيرة بتسليم الأهالي وإدارات السجل المدني ببعض المحافظات، ثبوتياتمعتقلين قتلوا تحت التعذيب في سجونه، كما سمح لعائلات  بالسؤال لمعرفة مصير أبنائهم المغيبين قسرا

Les enfants de Daraa baisse le drapeau du régime sur le bâtiment de la douane


Liberté - Houriya Syrie

Liberté – Houriya Syrie

Smart – Daraa, 8 octobre 2018

Des enfants ont baisser le drapeau ont des forces du régime syrien après l’avoir soulevés pendant plusieurs heures par les membres du régime sur l’ancien bâtiment de douanes dans la ville de Daraa, au sud de la Syrie.

Des sources locales ont déclaré à “Smart” lundi que les enfants se sont introduits dans le bâtiment hier soir et ont fait tomber le drapeau et l’ont déchiré.

Les sources ont ajouté que dans le bâtiment il y avait quelques membres appartenant à la “15ème division”, mais que les enfants n’avaient pas été blessé.

Une personne non identifiée a tiré le feu mercredi dernier au poste d’Abbasiya à Daraa, quelques heures après la prise de son travail, alors que des accusations avaient été portées à l’encontre du régime d’avoir provoqué l’incident.

%d bloggers like this: