يا أسد العار


الأسد: الوطن ليس لمن يسكن فيه أو يحمل جنسيته بل لمن يدافع عنه
في خطاب وصف فيه معارضيه بـ«العبيد» وأقرّ فيه بإعياء في الجيش
JULY 26, 2015

دمشق ـ «القدس العربي»: قال الرئيس السوري بشار الأسد أمس الأحد إن الجيش اضطر للتخلي عن مواقع بهدف الاحتفاظ بمناطق أخرى أكثر أهمية في الحرب ضد جماعات معارضة مضيفا أن الجيش يواجه «نقصا في الطاقة البشرية» بسبب اتساع نطاق الحرب.
وفي تقييم لافت في صراحته عن الضغوط التي تواجه الجيش السوري بعد أكثر من أربعة أعوام من الصراع قال الاسد إن طبيعة الحرب التي تواجه سوريا تعني أن الجيش لا يستطيع المحاربة على كل الجبهات حتى لا يخسر المزيد من الاراضي.
لكن الأسد بدا أكثر تحديا لخصومه، وأكثر اختصارا لما يريد قوله للداخل السوري والخارج الإقليمي والدولي. فبعد أن صوّب نيرانه الكثيفة نحو الخصوم ووصفهم بـ»العبيد والأتباع والمتآمرين والخونة»، قال إنهم سيُرمون من أسيادهم في القمامة، وإن الشعب السوري سيرميهم في مزبلة التاريخ. وهذا ينطوي على أنه لن يتشارك معهم في مستقبل سوريا التي قال بشأنها «إن الوطن ليس لمن يسكن فيه أو يحمل جنسيته وجواز سفره بل لمن يدافع عنه ويحميه». ولم يفصح إن كان المعنيون بذلك هما إيران وحزب الله اللذان يقاتلان إلى جانبه منذ بدء الأزمة.
وتحدث الاسد في كلمة القاها امام رؤساء واعضاء المنظمات الشعبية والمهنية في قصر الشعب وبثها التلفزيون السوري مباشرة، للمرة الاولى علنا عن الدعم العسكري الايراني قائلا ان دعم طهران اقتصر على تقديم الخبرات العسكرية في الوقت الذي أشاد علنا للمرة الاولى بحزب الله لدوره الهام والفعال.
ويلعب حزب الله حاليا دورا محوريا في الحملة المستمرة لطرد المسلحين من الحدود اللبنانية السورية بما فيها مدينة الزبداني حيث ترجح كفة الجيش وحزب الله في المعركة للسيطرة عليها.
كما اشار الاسد الى الدعم «الاقتصادي والعسكري والسياسي» الذي قدمته حليفته التقليدية ايران «فساهمت في تعزيز صمود شعبنا ومناعته».
وفتحت ايران خطوط ائتمان بقيمة 4،6 مليارات دولار خصص اغلبها للتزود بالمشتقات النفطية التي تعاني سوريا من نقص حاد فيها مع سيطرة خصومها من الجهاديين والمقاتلين الاكراد والمعارضين تدريجيا على الجزء الاكبر من حقول البترول والغاز ومناجم الفوسفات في البلاد والتي كانت تشكل عائداتها مصدرا هاما لايرادات الخزينة السورية.
كما عبر عن امتنانه لقوات حزب الله اللبناني الذين «قاتلوا معنا وقدموا أقصى ما يستطيعون .. وصولاً للشهداء الذين امتزج دمهم مع دم اخوانهم في الجيش والقوات المسلحة».

http://www.alquds.co.uk/?p=377885

emmerdeur-du-net's Blog

*

Assad-de-la-Honte Assad-de-la-Honte

*

View original post

Advertisements

About سوريا بدا حرية
،ضد الدكتاتور، ضد الفساد، ضد القمع، ضد العصبة الأسدية الحاكمة، ضد الأحزاب العقائدية السياسية والدينية والإثنية مع حرية الرأي، مع دولة ديمقراطية مع الحقيقة، مع الإنسان Vive la Résistance Palestinienne face à l’agression sioniste

Leave a Reply

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: